قصة طريفة للإمام الحسن البصري أحببت أن تقرأنها معي
كان إلام الحسن البصري بجانب علمه الغزير قوي الحجة شديد الذكاء
وفي يوم من الأيام عرف أن هناك مسجدا يجتمع فيه أهل الشيعة
وعند ما دخل المسجد خلع نعليه وأمسك بهما
ووضعهما تحت إبطيه وجلس بين القوم يستمع إلي حديثهم
فلما لاحظوا أنه يضع نعليه تحت إبطيه استغرب أحد الجالسين
وقال له هلا وضعت نعلك بالخارج يا شيخ حتي لا تتعب نفسك
فنظر إليه الإمام الحسن البصري و قال له
كلا لن أضعه
فقال له الرجل لماذا يا شيخ ؟
قال له لقد سمعت أن أيام الرسول كان الشيعة يسرقون النعال
فنظر إليه الرجال باستغراب ثم قال له أحد الجالسين
ماذا تقول يا شيخ !
وهل كان في زمن الرسول صلي الله عليه وسلم أحدا من الشيعة؟؟!0

فابتسم الشيخ الحسن البصري وقام من مجلسه
وقال الحمد لله الذي أنطقك بمثل هذا إذا فيما اجتماعكم ؟
إذن اعلي الباطل ومن أين أتيتم بمذهبكم هذا ؟؟.. السلام عليكم
... ثم خرج من مجلسهم ,