النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: يقل حميد ابن منصور ــ وأنا أدخلت في حلق الموت روس

  1. #1
    مشرف المنتدى العام الصورة الرمزية عبدالرحيم بن قسقس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    الدولة
    السعودية ـ جده
    المشاركات
    2,600
    معدل تقييم المستوى
    41

    يقل حميد ابن منصور ــ وأنا أدخلت في حلق الموت روس

    *****

    من قصص الشاعر حميد ابن منصور


    الشاعر حميد ابن منصور , صاحب حكمه ومثايل وذكاء وفطنه , يقدره الناس ويحترمونه , عُرف باليسر والكرم , صاحب جاه وممتلكات , هبط (ذهب) يوم السوق ليبيع ويشتري , وكان له حساد وأعداء مثل غيره من المشاهير , ولكن المصيبة إذا انقلبت الغيرة إلى كره وحقد (والعياذ بالله)

    المهم أن الرجل درج وتجول في السوق وجلس ليشتري البن من أحد التجار , وكانوا في ذلك الزمن يلبسون الثياب المفرّجه (ثوب عريض جدا وله أكمام طويله تسمى ذوالق) , وإذا نوى الشراء جلس أمام التاجر ليفاصله في السعر , وكانوا يشترون بالمكيال , فإذا اشترى شي من الحبوب فرش أسفل ثوبه أمامه ليكتال فيه ثم يصبه في الإناء المخصص , وقد يكون نوع من الاحترام للتاجر وللبضاعه , ثم يذهب بعد ذلك ليرفعه على راحلته المربوطة في طرف السوق , وكانوا لا يلبسون سراويل مثل الآن

    وأثناء جلوس ابن منصور شاهده أحد حساده فطلب من شخص ضعيف نفس أن يشبك ثوب ابن منصور من خلفه بمشبك في قفاته حتى إذا وقف الرجل تنكشف عورته أمام أهل السوق , واستجاب ضعيف النفس للطلب مقابل مبلغ مالي وتمكن من شبك ثوب ابن منصور في قفاته دون أن يحس به , وبعد ما أكتال ابن منصور وهم بالوقوف أدرك بفطنته وذكائه أن ثوبه مشبوك في قفاته فجلس وطلب من التاجر أن يفك المشبك وسأله من شاهدت جلس خلفي فوصف له من شاهد .

    درج ابن منصور في السوق وبفراسته عرف غريمه فسأله من وصاك وكم أعطاك تردد الفاعل أولا فأغراه بالمال فقال فلان , قال ابن منصور هذا المشبك ذا أعطاك ولك الحد الفلاني وإذا شفته جلس اشبك ثوبه مثل ما سويت معي , وانطلق الرجل وابن منصور يرقبه من بعيد ويوم جلس صاحبه عند احد التجار جلس خلفه وشبك ثوبه ويوم قام انكشفت عورته أمام الناس وكان قريب منهم أحد أقاربه فأستل جنبيته وقطع رأس الفاعل , ورد واحد من أهل المقتول فقتل القاتل , شافه ثالث فقتله ورد الرابع فقتل القاتل وصاح الصايح وأصبح وسط السوق أربعه مقاتيل .

    ابن منصور طلع فوق واحد من الدكاكين وسط السوق ووقف يهدر ويهلل ويكبر وتجمع الناس حوله وصاح :



    أنا حميد ابن منصور
    أنا راعي مثايل وأنا راعي دروس
    أنا أخرجت من حلق الموت راسي
    وأنا أدخلت في حلق الموت روس



    يا أهل السوق حصل عليه كذا وكذا وأنا لزمت الفاعل وأعطيته المشبك ذا شبك به ثوبي وأعطيته المال وطلبت منه يحفر حفرة السوء لذا حفرها لي وحصل ما حصل

    هلل وكبر الناس وتجمع كبار السوق وأنهوا المشكله

    ـ والله اعلم ـ وسلامتكم جميع


    *****

  2. #2
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    400
    معدل تقييم المستوى
    16
    روووعه ايه الغالي

  3. #3
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    400
    معدل تقييم المستوى
    16
    الف شكر على هذه القصه

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •